logo
القائمة

يُقاس تقدم الأمم بعوامل متعددة يأتي في مقدمتها القوى البشرية ، تعليماً وصحة ورفاهية فالتعليم أساس الرقي والأمن القومي، كما أنه قاطرة التقدم. وانطلاقاً من هذا المبدأ يهدف قطاع الدراسات العليا والبحوث بالكلية إلى التأهيل العلمي والبحثي للكوادر البشرية التي تعمل في العلوم الزراعية وكذلك الكوادر البشرية الوافدة إلى مصر من مختلف البلدان كما يساهم في تأهيل الكوادر المتتالية من شباب أعضاء الهيئة المعاونة وطلاب الدراسات العليا بمعاونة نخبة من أعضاء هيئة التدريس في الكلية في المجال الأكاديمي والبحثي من خلال تقديم الدرجات العلمية المختلفة بداية من درجة الدبلوم مروراً بدرجة الماجستير ثم درجة الدكتوراه ، والتي جميعها تُلبى احتياجات سوق العمل المتجددة.

كما يعمل القطاع على تشجيع الباحثين من مختلف التخصصات للتفاعل مع بعضهم البعض لتطوير بحوثهم وأفكارهم بما ينعكس على التقدم المنشود والإرتقاء بالدراسات العليا والبحث العلمي لمواجهة وحل مشكلات المجال في سوق العمل. كما نتطلع إلى أن يعمل القطاع بفاعلية حسب معايير الجودة القومية والعالمية من خلال تقديم برامج مميزة للدراسات العليا والبحوث بحيث تؤهل الخريجين للعمل بمستوى عالٍ يليق بتاريخنا ومكانتنا التاريخية.

إن لقطاع الدراسات العليا والبحوث والعلاقات الثقافية وشئون المكتبة رؤى ورسالات وأهداف نتمنى أن نتعاون معاً سعياً لتحقيق ما نستطيع منها لكي نحقق لكليتنا ما تستحق من مكانة علمية متميزة. أدعو الله أن يتوج الجهد المبذول منكم جميعاً " إدارة الكلية والسادة أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب مع وحدة ضمان الجودة " بالاعتماد المؤسسي للكلية وأن تحافظ الأجيال القادمة على هذه المكانة وهذا التميز.

رسالتنا تتلخص في أن يقوم السادة أعضاء هيئة التدريس بنقل أحدث ما توصلوا إليه من معارف ومهارات ذهنية ومهنية وعامة وخبرات في مجالهم إلى طلابهم بالدراسات العليا لتكون أبحاثنا ذات أهداف وأفكار جديدة ينتج عنها معرفة ومهارة تطبق التقنية الحديثة المفيدة للعلم والوطن والبشرية.

أطيب التمنيات لكليتنا العريقة وأسرة أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة.